سناب شات بدون إعلانات قريباً عبر اشتراك جديد

سناب شات بدون إعلانات قريباً عبر اشتراك جديد

تقوم منصة سناب شات حاليًا بإجراء اختبار لاشتراك جديد يحمل اسم +Snapchat، الذي يهدف إلى إزالة معظم الإعلانات من تجربة المستخدم داخل التطبيق. تأتي هذه الخطوة في سياق زيادة الاهتمام بتقديم خدمات اشتراك خالية من الإعلانات على منصات التواصل الاجتماعي، وذلك كوسيلة للتماشي مع متطلبات خصوصية البيانات المتقدمة في الاتحاد الأوروبي. إضافة إلى ذلك، يُعتبر هذا الاختبار فرصة لاختبار استعداد المستخدمين للدفع من أجل تجربة خالية من الإعلانات داخل التطبيق.

وفي سياق الاختبار الحالي، يتيح اشتراك +Snapchat للمشتركين الاستمتاع بتجربة خالية من إعلانات القصة والعدسة، وذلك مقابل رسم اشتراك يعتبر مرتفعًا. ورغم إزالة معظم الإعلانات، يظل من الممكن أن يرى المشتركون إعلانات بعض المواقع، بالإضافة إلى العروض الترويجية المدفوعة في إطار ردود My AI. وتعمل المنصة حاليًا على اختبار أفضل الطرق لتحقيق إيرادات من خلال تكنولوجيا الدردشة بالذكاء الاصطناعي.

ويتيح للمستخدمين إمكانية إزالة الإعلانات من التطبيق مقابل رسم شهري منخفض يبلغ 16 دولارًا أستراليًا، وهو ما يعادل تقريبًا 11 دولارًا أمريكيًا.

تتبلغ تكلفة باقة +Snapchat الشهرية الحالية 4 دولارات أمريكية، وتقدر بنحو 6 دولارات أسترالية. ويرجى ملاحظة أن هذا الخيار قد لا يكون متاحًا حاليًا في الولايات المتحدة، وقد يبقى هذا الأمر غير مؤكد نظرًا لاعتماد سناب شات بشكل كبير على عائدات الإعلانات من سوق أمريكا الشمالية.

تتحقق شركة سناب شات بشكل رئيسي من إيراداتها من المستخدمين في أمريكا الشمالية، وعلى ضوء ذلك، قد تستهدف المنصة تحصيل مبلغ كبير من العائدات من مستوى خالٍ من الإعلانات في الولايات المتحدة، وهو أمر ليس بالضرورة أن يحدث.

تكسب سناب شات أقل من 3 دولارات أمريكية لكل مستخدم أمريكي شهريًا من خلال الإعلانات، ويتم احتساب هذه الأرقام استنادًا إلى الإيرادات الربع السنوية. وفي هذا السياق، يشير ذلك إلى أن جمع 11 دولارًا أمريكيًا شهريًا من خلال خيار خالٍ من الإعلانات قد يعوض أي خسائر محتملة.

تتناول الأعمال الإعلانية لسناب شات حصة أقل مقارنة بشركات التواصل الاجتماعي الأخرى، مما يعزز فرصها في تقديم المزيد من الخيارات عبر الاشتراك في +Snapchat الجديد الذي يقوم بإزالة معظم الإعلانات.

يُفترض أن يكون التركيز الرئيسي لخيار الاشتراك الجديد هو الاتحاد الأوروبي، حيث تلتزم سناب شات بالامتثال للوائح الاتحاد الأوروبي الجديدة المتعلقة بخصوصية البيانات، وتوفير إمكانية إلغاء الاشتراك في الإعلانات المستهدفة للمستخدمين الأوروبيين الذين يختارون ذلك.

تشير سناب شات إلى أنها تقوم بطرح عرض +Snapchat الخالي من الإعلانات ببطء، مما يشير إلى استراتيجية تدريجية لتقديم هذا الخيار الجديد.


Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *